30 إبريل 2016

أحكام الحبس في قضايا الفجور صادمة وتعاقب الأفراد بأكثر من عقوبة على نفس الفعل، والشرطة لا تزال تتعقب الأفراد وتنتهك خصوصيتهم

تعرب المبادرة المصرية للحقوق الشخصية عن استيائها من الحكم القضائي الصادم الذي أصدرته محكمة جنح العجوزة يوم الأحد الماضي 24 من إبريل 2016 بحق أحد عشر شخصًا تم القبض عليهم في سبتمبر 2015، وحكم ضدهم بالحبس لمدد تترواح بين ثلاثة أعوام واثني عشر عامًا على خلفية اتهامهم بإدارة مسكن لممارسة الفجور والتحريض على الفجور وتسهيله، واعتياد الفجور وإساءة استخدام أحد وسائل الاتصال (الإنترنت) وعدم حمل بطاقة.